عايدة بولس

عملت عايدة لدى الجمعية طوال الثمانية عشر عاماً الماضية وعندما التحقت بالجمعية جمعت بين الدراسة والعمل. ولم تتوقف رحلتها الدراسية، بل واصلت حضور الدورات التدريبية من خلال الجمعية وبالفعل أكملت العديد من الدورات الدراسية في اللغة الإنجليزية وعلوم الكمبيوتر. وساعدتها الدورات الدراسية لعلوم الكمبيوتر في عملها الحالي كسكرتيرة في قسم الورق، كما أن اللغة الأنجليزية هامة للغاية للتعامل مع الضيوف الأجانب ممن يقومون بزيارة موقع المقطم أو عندما يوكل لها مسئولية الإشراف على صالات العرض والأكشاك في البازارات أو المعارض المقامة في القاهرة.

إقرأ ألمزيد...

مرزوقة ونيس

لم يتجاوز سن مرزوقة عند التحاقها بجمعية A.P.E الحادية عشرة، وكان أحد المتطوعين قد اكتشفها أثناء توجهها إلى العمل برفقة والدها جامع القمامة. وسرعان ما اقتنعت أسرتها بالسماح لها بالالتحاق بالجمعية تجنباً للعمل في جمع القمامة. وهكذا تعلمت مرزوقة القراءة والكتابة وعملت بقسم السجاد قبل أن تقرر العمل من المنزل. وقابلت مرزوقة زوج المستقبل من خلال الكنيسة وهي في الثامنة عشرة من عمرها حيث تزوجت ورزقت بثلاثة أطفال.

إقرأ ألمزيد...

عادل منير ذكري

عمل عادل مع جمعية حماية البيئة من التلوث A.P.E منذ عام 1989، وهو يتولى إدارة مدرسة المقطم. وتضم المدرسة 250 طفلاً تتراوح أعمارهم من ثلاثة شهور إلى ست سنوات وهم جميعا ملحقون بالحضانة والمرحلة التمهيدية. ويعمل بالمدرسة 18 موظفاً حيث لا تتداخل ساعات العمل بالمدرسة مع ساعات العمل بفرع المقطم حتى تتمكن الأمهات العاملات من إلحاق أطفالهن بحضانة قريبة لموقع عملهن.

إقرأ ألمزيد...

نورا مصطفى

عملت نورا بالجمعية منذ عام 2008 كعاملة في الرعاية الصحية في طره حيث تعمل في الاساس في عيادة طره. وقد حصلت نورا على تدريب في مجال التمريض من خلال الجمعية، ليس هذا فحسب بل إنها تمكنت من حضور دورة تعليمية بمستشفى القصر العيني.

إقرأ ألمزيد...

١ ٢ ٣ Photography: by Zein Khalifa